facebook

نصائح للعناية ببشرة المرضع

الأحد، 15 مارس 2020

هل تلاحظين بتغير في بشرتك بعد الولادة، سواء بشكل إيجابي أم سلبي، لا داعي للقلق فكل أمر له أسباب إذا تعرفت عليها وقمت بمعالجتها سوف تحصلين على أفضل النتائج، ولهذا الأمر سوف نقدم اليوم لك نصائح للعناية ببشرة المرضع قد تسمعينها للمرة الأولى!

نصائح للعناية ببشرة المرضع

احصلي على قسط كاف من النوم! قد تتساءلين كيف يكون ذلك وأنا لدي طفل رضيع، وإليك نصائحنا: أولاً اكسري العرف السائد بأن تقومي بكل الأعمال المتراكمة عند نوم رضيعك ونامي معه، نعم فكل شيء يؤجل ولكي تستطيعي تطبيق هذا الأمر أنت بحاجة لطلب الدعم من من حولك سواء والدتك أم أختك أم صديقتك أو حتى الاستعانة بمدبرة منزل لوقت مؤقت فقط. وإذا كنت لا تعرفين أهمية النوم على بشرتك وكيفية تأثيره على بشرتك فأنت بحاجة لقراءة هذا المقال (أهم 7 عادات نوم صحيحة لبشرة نضرة).

اشربي الكثير الكثير من الماء لتعويض ما تفقدينه أثناء الإرضاع، فالماء ضروري في هذه المرحلة لطفلك ولصحة بشرتك وجسمك، وكما يخلص بشرتك من السموم.

رطبي جسمك من الوجه وحتى أخمص القدمين، هي أهم خطوة تتخذينها في هذه المرحلة، لأن بشرتك تعاني من الجفاف كما أن الترطيب يخفف من تشققات البطن الناتجة عن الحمل ويقلل من تحولها من الخطوط حمراء مؤقتة إلى بيضاء دائمة.

ثابري على تناول المكملات الغذائية حتى بعد الولادة فالرضاعة تستهلك الكثير من طاقتك والحليب يسحب الكثير من جسمك وقد تلاحظين شحوب بشرتك وتساقط شعرك في هذه المرحلة، ولذا أنت بحاجة لدعم جسمك بقوة في هذه المرحلة، ويوجد الكثير من المكملات الغذائية التي تساعد في هذه المرحلة في تقوية أظافرك وشعرك بالإضافة إلى تغذية بشرتك المتعبة ومدها بالفيتامينات والمعادن اللازمة.


بشرة المرضع

لا تكفي المكملات الغذائية وحدها ما لم تقومي باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، ويجب أن يكون مليء بالألياف والخضار والفواكه ولكن يجب إدخال القليل من اللحوم الحمراء لأنها تزيد من إدرار الحليب وتقوية جسمك.

ابدئي بالعودة لممارسة تمارين الرياضة بعد الولادة بعد استشارة طبيبتك (يعتمد هذا الأمر على نوع ولادتك وسرعة شفائك)، فالرياضة لها أثر بالغ على بشرتم بالأخص في هذه الفترة، فهي وسيلة رائعة للتخلص من الكيلوغرامات الزائدة بعد الولادة كما تخفف من ظهور التشققات والسيلوليت، بالإضافة إلى قدرتها على شد الجسم ومنع ارتخائه وتهدله.

خففي من التوتر والقلق في هذه المرحلة من حياتك، فالتوتر يزيد من إفراز الزهم على البشرة وبالتالي يزيد من ظهور البثور والرؤوس السوداء، ويكون هذا الأمر من خلال إشراك زوجك وأقاربك بمساعدتك بمسؤولياتك الجديدة وكذلك اقتطاع حتى لو 20 دقيقة في اليوم من وقتك لممارسة أمر تحبينه، كالاسترخاء في حوض الاستحمام أو قراءة أحدث الطرائف.

هذه هي أهم نصائحنا للحفاظ على بشرة المرضع صحية ونضرة، هل تضيفين إليها شيء آخر يغني المقال، شاركينا ر

المزيد:

تعليقات